الثلاثاء، 1 يوليو، 2008

عاوزين حل جزري


السلام عليكم يا شبااب

عاوزه اتكلم في موضوع انا عماله افكر فيه كتيييير ومش عارفه هو لسه ظاهر اليومين دول ولا هو قديم ولا ايه ؟؟؟
انا مش عارفه
هنا بقي سؤال يطرح نفسه ايه هو الموضوع ده ؟؟؟
الشبـــــــــــــــــــــــــــــاب
مش عاوزه بقي اسمع رد يحرق دمي اللي هو هما مالهم الشباب ما هما زي الفل اهم
طيب خلينا مع الرد ده للاخر هل فعلا الشباب زي الفل
احزاب . جماعات. طوائف. تطرف. انحراف. بين اقصي اليمين واقصي الشمال
مغريات كتير . ونفس ضعيفه. ومرجعيات مش واضحه اوي.
مظلومين في شغل ودراسه وترفيه.
وطاقات مكبوته مش عارفه تخرج فين وازاي.
فين القدوه .فين المرجعيه. فين المرشد.
حد بقي يقولي خليتيها سودا اوي طب هي لونها ايه لو في لون تاني حد يقولي.
عماله افكر في كل موضوع بشوفه علي حدا مش عارفه احله حد يقولي خليكي في نفسك.
ياعاااااااااااااااالم دي مشكله جيـــــــل.
عاوزيــــــــن حل جزري نعمل ايه.
معرفش انا بجد مش عارفه.

هناك 14 تعليقًا:

blue-wave يقول...

الحل اننا نتمسك بدينا اللى نسيناة دا
نخلى عندنا امل فى حياة احسن
نبطل سلبيه ونفكر لقدام
دا الحل

dido يقول...

السلام عليكم يا دكتور عمرو
كلامك صح ميه في الميه بس انا شايفه ان بردو محتاجين حد يشدنا هو طبعا الموضوع ده بالذات لازم يكون من جوه الواحد بس بردو محتاجين حد يفهم واقع الشباب علشان يعرف ينصح
وانا شايفه ان لو كان الدين بيطبق بجد مكنش ده بقي حال الامه كلها

أختكم فى الله يقول...

اول زيارة ليا لمدونتك الجميلة

لفت نظرى اوى الصورةاللى انتى حطاها

انتى عسولة خالص

ياريت تقبلى مرورى

جزاكى الله خيرا

عاشقة الحب يقول...

لازم كل واحد
يصلح نفسه الاول

تحياتي

حنين يقول...

ما شاء الله عليك ربنا يبارك فيك ويوفقك لنصح المسلمين ولكن الحل ما اراه هو في الاعتصام بكتاب الله وبعث روح الثقة في الشخصية الاسلامية وعدم الاحساس بالانهزامية قال الله " ولا تهنوا ولا تحزنوا وانتم الاعلون "

أحمــــد يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
أولا أشكرك على زيارة مدونتى وعلى تعليقك الرقيق الجميل
أما بالنسبة للشباب والقدوة المطلوبة أو القدوة المفقودة أو الحيرة المستمرة ما الصواب وما الخطأ ؟
الحقيقة أن هناك خللا حقيقيا تربى عليه جيل الشباب بغير قصد م نمجتمعاتهم أو من آبائهم وأمهاتهم أو معلميهم
فقد اعتاد الجميع أن يوجه الكلام والكل يستمع أن يختار هو والكل يتبع
أن يوجه والكل يتوجه فنشأت مع اشباب هىذه المعانى مكبوتة فى نفوسهم أريد أن أعبر عن رأيى أريد ان أختار أريد أن أوجه لكن كـــــيف ؟
لم يعتد على اتخاذ القرار أو تحديد الاتجاه أو تحريك الدفة وهنا تنشأ الحيرة مع بداية الشعور بالذات كذات مستقلة لها رأيها
والحــــــــل
الحل يكمن فى تحديد مرجعية للفرد يتحرك منها ويعمل عقله وفكره مع إعطاء مساحة لتفبل رأى الآخرين فقد يغيب عن فكرى ما لم يغب عن غيرى
وهنا يبدأ الفرد فى الانفتاح على الثقافات المختلفة بلا خوف أو تردد
لكن ما هذه المرجعية الفكرية أو الثقافية ؟
ليكن كلام الله سبحانه وتعالى فما وافقه من فكر أو ما لم يخلفه م نثقافة فأنا أقبله ولكن أيضا بطريقتى وبأسلوبى الذى يعبر عن شخصيتى
أشكرك لإعطائنا فرصة الحديث عن هذا الموضوع القيم

3abdallah 7osni يقول...

الحل

الرسول صلى الله عليه وسلم قاله من 1400سنة

من اراد الدنيا فعليه بالقرآن ومن اراد الاخرة فعليه بالقرآن

نفكر بايجابية

ونتمسك بدينا ونفهمه صح

Dr.m يقول...

السلام عليكم
بصراحه موضوع حال الشباب ده كل ماحد يفتحه ويتكلم فيه نفسيتي بتتعب اوي لاني شايف الوضع اسود فعلا..
الحل لازم ييجي مننا كشباب لان مفيش حد هيهتم بينا غيرنا.. لازم ننصح بعض مش لازم نبقى شيوخ عشان لما نشوف حد بيعمل حاجه غلط ننصحه.. الدعوه واجب علينا كلنا..
نشد بعض للخير بدل ما مغرق كلنا في الشر.
اللهم اهدنا لما تحب وترضى..آمين
تقبلي تحياتي ومروري الأول بمدونتك الرائعه
سلام

Zika يقول...

الحل اننا نعدم الشباب رميا بالرصاص

اه هو ده الحل
طالما مش عارفين يوفرولنا اي حاجه من اي نوع في اي حاجه يبقي حل من اتنين
يا هم يمشوا يا احنا نمشي
هم يمشوا دي صعب ( ولازم كل واحد يحلم علي قده) لكن احنا نمشي ده حل كويس
وسهل وعملي اكتر
يا اما نسافر ونسيبها وده مش هيحصل ليه بقي .. لان احنا بنحب بلدنا رغم اللي بيحصلنا فيها
الحل التاني اننا نتعدم
وده اسهل وعملي
دي اول زياره لمدونتك الكريمه
واول طلب هاطلبه منك هو انك تشيلي ال
word verification
عشان ضيعلي التعليق مرتين ودي تالت مره اكتب التعليق
تحياتي

dodda يقول...

dido حبيبتى
اولا الهدى من عند ربنا
وكل واحد بيجيله التغيير فجأه الله وحده اعلم بوقت التغيير والسبب فيه وهل للاحسن والا الاوحش

ولكن انا مش حنكر ان احنا مفتقدين لفدوه حسنه وافتكر ان مصطفى محمد كان كاتب مضوع عن الرمز فى حياتنا...

وانت دورك فى اصلاح الشباب دعوه مع دعواتك المعتاده اللهم اهد شباب المسلمين..امين
وليكى الثواب


طولت عليكى بس حطلب منك حاجه
لو عرفتى اخبار مادو ابقى طمنينى

عبـــث يقول...

ديدو

هاي اول زيارة لمدونتك

بس انتي زي العسل

المهم ندخل في الموضوع

هو لونه مش اسود تماما جاي على رمادي شوي


المشكله الها أسباب كتير بتتعلق فينا احنا كشباب والاهل كمان الهم دور في هاي المشاكل والمجتمع ونسيانا لدينا واخلاقنا وعدم الاهتمام فينا كشباب وكل واحد اللهم نفسي

خليها على الله

تحياتي

عبث

Sherif يقول...

العزيزة ديدو

شرفنى كثيرا أن تزورى مدونتى التى هى معرضى .. وسرنى أكثر أنك تسجليها عندك ضمن ما تحبى على تواضعها .. رغم أنها ليست مدونتى الرئيسية التى هى

www.cherry0000.blogspot.com

قرأت كلامك وهذه أول مرة أزور مدونتك .. ويعجبنى فيها أولا شجاعتك فى اقتحام الموضوعات الساخنة والهامة ..

سؤالك ليس من السهل الإجابة عليه .. رغم أنه بالإمكان القول بشئ بسيط .. القدوة ..

والقدوة يجب أن تبحثى بنفسك عنها ..لأن القدوة فى تقديرى هى النجاح .. يعنى نختار نموذج ناجح جميل ونقتدى به.. ديننا عمل .. وعمل مستمر .. فى كل المجالات .. العلمية والتطبيقية والفنون والآداب وكل مظاهر الحضارة والقوة

وعليك أن تختارى المجال الذى تحبينه .. وتنتقى منه الصالح المناسب .. وتحاولى تقليده ..ولاتتحرجى من تقليد مثال ناجح .. اليابان بجلالة قدرها قلدت العالم .. ولم تخترع شيئا .. وتفوقت على العالم فى النهاية ..

أنا أعرف أنهم أقلاء .. لكنهم موجودين .. الشرط هو ان يكون انسانا ناجحا .. ليس فقط فى الصلاة والصوم وكلمتين غير محددتين مثل التمسك بالقيم والرجوع للدين دون تحديد ماينبغى عمله بالضبط .. رسالة الانسان فى الأرض هى الخلافة
"إذ قال ربك إنى جاعل فى الأرض خليفة"

السؤال .. فيم نخلف الله فى الأرض ؟ فى الصلاة والصوم أم فى عمارة الأرض وتحقيق عظمته عليها؟

آسف للإطالة .. وأرجو لك التوفيق دائما

المحرر الصحفي والشاعر : عمــاد الدين يوســـف يقول...

بــداية اوافقك الرأي . للاسف تخنث من الشباب عددا ضاعف من استقوى بالمباديء
ولكـــن لا يغرنك عزيزتي كثرة انصاف واشباه الرجال لانهم مندثرون والغلبه للشهامه والرجوله والمباديء التي قد تكون مندثره بعض الشيء لكنها قادمه لا محاله
تحياتي ...
واتمنى تشريفي بالزياره

مصطفى محمد يقول...

سلامو عليكوو

مممممم .. الشباب .. الموضوع فعلا أسود .. بصي يا ستي كل تصرف وراه سبب .. يعني لو في شباب بيشرب مخدرات فده لأنه مش عارف يثبت نفسه في أي حاجة فلقي ان تعب شرا المخدرات و انشاء صحبة للشرب و متعة الادمان حاجة تعبلها و حقق نفسه فيها .. طبعا مش كل الشباب مدمنين .. انا بس بقول مثلا .. المهم اكتشاف السبب وراء الخيبة و علاجه لا الهجوم على الخيبة و نهر الشاب و تهزيئه .. الموضوع محتاج حكمة كبييييييييييرة .. و لأن الحل ده صعب تنفيذه على النطاق الفردي .. فالأمل في ربنا .. ازاااي؟ .. بان الواحد يتقرب لربنا شبر و ربنا عليه الباقي .. و ده يكون عن طريق دعوة الشاب مثلا للصلاة و بس .. اللي مش بيصلي نقوله صلي .. و مش بطريقة مباشرة حتي .. و ندعوه للصلاة بس حتي لو كان زاني .. ربنا بقي هو القادر على تصليحه حتة حتة ..
ياااه انا طولت أوي .. رمضان كريم يا ديدو

:)